الفنان حبيب يسلم شيك «ديو المشاهير» إلى جمعية افتا

   سلّم الفنان حبيب الحبيب مبلغ عشرة آلاف دولار إلى جمعية دعم اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه “افتا”، وهي قيمة جائزته التي حصل عليها في برنامج “ديو المشاهير” بعد انسحابه من البرنامج؛ لإجراء عملية زرع القرنية في عينه اليمنى، معتبراً المبلغ أقل ما يُمكن أن يُقدم إلى جمعية تخدم فئة غالية من أبناء الوطن، وتساهم بشكل فاعل في تقديم العون الطبي والتربوي والنفسي للمصابين.

وقال: “إن مسؤوليتنا الاجتماعية كفنانين تحتم علينا المشاركة مع الجمعية مادياً ومعنوياً، وتحقيق أهدافها الوطنية، والتواصل الإيجابي مع نشاطاتها، ودعم احتياجاتها، والمساهمة في تنمية الوعي بأدوارها المهمة”.

وأضاف أن جمعية فرط الحركة وتشتت الانتباه واحدة من الجمعيات الرائدة والمميزة في المجتمع التي تستجيب لاحتياجات المصابين، وتقدم الدعم النفسي لأسرهم، وتسعى إلى إيجاد تقارب مع المؤسسات التعليمية لتدريب المعلمين والمعلمات في التعامل مع المصابين، مشيراً إلى أن دعم الجمعية واجب ديني ووطني معاً، متمنياً أن يتواصل حضوره مع الجمعية مستقبلاً، وأن يكون سنداً وداعماً لها.

وقدّمت “د. سعاد يماني” -رئيس جمعية فرط الحركة وتشتت الانتباه استشارية المخ والأعصاب بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث في الرياض- خالص شكرها وامتنانها للفنان حبيب الحبيب؛ نظير دعمه المتواصل للجمعية، وحرصه المستمر في أن يكون عضواً فاعلاً في مجتمعه، وإيمانه بأهداف الجمعية وحمله لرسالتها، داعية الفنانين والرياضيين والإعلاميين أن يحذوا حذو الحبيب في الأخذ بيد الجمعيات الإنسانية والمساهمة في تمهيد الطريق لها لأداء رسالتها، مشيرة إلى أن هذه الجمعيات لا يمكنها النجاح دون دعمهم ومشاركتهم، مؤكدة على أن “افتا” مستعدة للتعاون مع الجميع؛ بما يضمن إيصال الرسالة السامية التي تسعى الجمعية لنشرها بين جميع أفراد المجتمع عن الاضطراب.

يذكر أن الجمعية لديها قائمة مشروعات وطنية عدة، أهمها: مشروع “عبقري” الذي ترافقه حملة توعوية منظمة لمدة ثلاث سنوات، ومشروع تدريب أطباء الأطفال وطب العائلة؛ لتقديم خدمات تشخيصية وعلاجية في مختلف مناطق المملكة لذوي افتا بالشراكة مع الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، إلى جانب المشاركة في العملية التدريبية لتأهيل المعلمين والمعلمات على كيفية التعامل مع ذوي افتا.

المصدر: جريدة الرياض

  

Updated: 24 ديسمبر 2013 by