اعتماد إحداث برامج لذوي فرط الحركة وتشتت الانتباه بدءاً من العام الدراسي القادم

اعتمد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز وزير التربية والتعليم إحداث برامج للطلاب والطالبات الذين لديهم فرط حركة وتشتت الانتباه في المرحلة الابتدائية من خلال الدمج الكلي في الصف العادي بالمدرسة العادية مع تقديم خدمات التربية الخاصة لهذه الفئة وفق أحدث الأساليب والممارسات التربوية والتعليمية والنفسية بدءاً من العام القادم 1435/1436ه.

وعبر مدير عام التربية الخاصة بوزارة التربية الدكتور عبدالله بن فهد العقيل عن شكره وتقديره لسمو وزير التربية والتعليم على اهتمامه ومتابعته لما يقدم من خدمات تربوية وتعليمية لطلاب وطالبات التربية الخاصة، منوها بالجهود المبذولة والمتابعة المستمرة من نواب الوزير ووكيل الوزارة للتعليم، وأوضح العقيل ان برامج ذوي فرط الحركة وتشتت الانتباه تم اعتماد إحداثها في خمس مناطق تعليمية هي الرياض وجدة والشرقية وعسير وحائل للبنين والبنات بواقع برنامجين للبنين وبرنامجين للبنات كمرحلة اولى وسيتم التوسع في هذه البرامج تدريجيا في بقية المناطق والمحافظات، مبينا بان خدمات التربية الخاصة ستقدم وفقا لنوع ودرجة الاحتياجات الفردية لهم عبر عدة انماط وهي: الفصل عادي مع خدمات المعلم المستشار، الفصل عادي مع خدمات المعلم المتجول، الفصل عادي مع خدمات غرفة المصادر، الفصل الخاص مع مراعاة ألا يزيد الوقت الذي يقضيه التلميذ في غرفة المصادر على 50% من اليوم الدراسي، اما بالنسبة للفصل الخاص فينبغى ادماجهم مع اقرانهم العاديين في الانشطة الصفية واللاصفية، واضاف بأنه من خلال تلك الانماط يتم تعليم وتدريب ذوي فرط الحركة وتشتت الانتباه وإكسابهم معارف ومهارات المرحلة التعليمية الى اقصى حد تسمح به قدراتهم بغرض الوصول بهم الى افضل مستوى وإعدادهم للحياة العامة وتمكينهم من الاندماج في المجتمع

 

  

Updated: 20 نوفمبر 2014 by Jeremy Varnham