افتا لدى الكبار

صعوبات في التنظيم:

  • يعاني صعوبات في تنظيم حياته اليومية وفي التخطيط وفي الحفاظ على مستوى ثابت في العمل.
  • يتأخر في إنهاء أعماله وقد ينهيها في الدقائق الأخيرة.
  • يعاني من صعوبات في تنظيم ميزانية مالية وفي تنظيم أوراق العمل.
  • غير منظم في منزله وفي عمله.
  • صعوبات في اتباع الإرشادات أو التعليمات المعطاة له.

 

التفاعل العاطفي المفرط ومشاكل في علاقاته مع الآخرين:

  • يتفاعل بشدة مع الأحداث ويغضب ويبكي بسهولة.
  • كثير القلق والضجر.
  • شديد الحساسية.
  • يعاني من نقص في تقدير واحترام الذات.
  • يعاني من قلة الثقة بالنفس والشعور بعدم الكفاءة ويتوقع الفشل دائماً.
  • كثير التملل ويميل إلى التغيير لمجرد التغيير فيواجه صعوبات في الحفاظ على علاقاته لمدة طويلة فيؤدي ذلك إلى الطلاق بنسبة كبيرة.

 

 التشخيص:

لتشخيص الاضطراب يجب أن تتوفر جميع هذه الصفات في الشخص:

  • أن تظهر عليه الأعراض قبل سن السابعة.
  • أن تحدث الأعراض في مكانين مختلفين على الأقل (المنزل، العمل، المدرسة.إلخ ).
  • أن تؤثر بشكل سلبي وكبير في جوانب متعددة من حياته ( اجتماعياً , مهنياً , تعليمياً ..)
  • أن تستمر الأعراض لأكثر من ستة أشهر وأن لا يكون ظهورها نتيجة لحالة عاطفية مرضية أو عقلية.
  • هناك معايير تشخيص جديدة متخصصة للكبار.

 

 صعوبات في التشخيص:

تتطلب الحالات في الكبار إحالة ذاتية لذلك قد توجد عوامل متحيزة.-

غالبا ما يكونوا هؤلاء الكبار لا يتوقعون هذا التفسير لمشاكلهم التي تشمل صعوبات في المهارات التنظيمية، سوء حفظ الوقت وعدم وجود اهتمام متواصل. –

 

 اضطرابات وأمراض مصاحبة

  • اضطرابات مصاحبة:
  • اضطرابات السلوك التخريبي مثل: اضطراب المعارك و اضطراب السلوك
  • مرض الاكتآب
  • اضطراب القلق (في 50% من الحالات).

 

 ضعف و صعوبات في التكيف و مشاكل اجتماعية:

أكدت الدراسات أن هناك صعوبات في التكيف لدى هؤلاء الكبار منها:

  • تعاطي المخدرات (أكدت دراسة أن 33% من 289 مدمني على الكوكايين لديهم اضطراب فرط الحركة و تشتت الآنتباه).
  • عاهات نفسية (ضعف الثقة بالنفس)
  • خطورة في قيادة السيارات (ارتفاع نسبة الحوادث المرورية كالتصادم).
  • مخالفات مرورية وفقدان رخصة القيادة.
  • كثرة التغيرات في مجال العمل
  • انخفاض في الأداء التعليمي
  • تعدد الأزواج
  • عدم القدرة على تنظيم حياتهم اليومية

 

 الفرق بين الاضطراب عند الكبار و الصغار:

الأطفال: أكثر فرط حركة

الكبار: أكثر اندفاعية

– فكرة أن الأطفال يتخلصون من الاضطراب عند الكبر خاطئة بل آثار و صعوبات الاضطراب لا تظهر بوضوح إلا عند المراهقة عندما يكون انضباط النفس ضروريا في مجال الدراسة و العمل. الاضطراب أكثر تعطيلا عند المراهقة. يستمر الاضطراب عند 50% من الأطفال المصابين حتى الكبر.

 

العلاج

لا يوجد علاج شافي ونهائي ولكن يمكن علاج أعراض الإضطراب بالعلاج الدوائي والسلوكي والإجتماعي وقد أثبتت نجاحها بنسبة 90%، وينصح باستعمال الطرق العلاجية مجتمعة للحصول على أفضل النتائج.

1) العلاج الطبي: – فعال في 80 إلى 90% من الحالات

– الأدوية المنشطة: مثل رتالين و ستراتا.

2) العلاج السلوكي: – تدريب للتخلص من السلوكيات غير المرغوب فيها.

– تشجيعه على اكتساب تصرفات حسنة.

 

نصائح سلوكية للمصابين باضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه

 

التعزيز الايجابي:

عادة مايستخدم التعزيز الايجابي مع هذا النوع من العلاج وهو يعني مكافأة الشخص بعد قيامه بالسلوك الصحيح الذي تدرب عليه , وقد يكون هذا التعزيز الإيجابي إما مادي أو لفظي أو معنوي كالتقبيل و عبارات المدح و الثناء أو الهدايا، كما يفضل ان يكون الجزاء الإيجابي و الجوائز أكثر من العقاب , فالأشخاص الذين يتعرضون للكثير من التغذية السلبية ( اللوم , التأنيب ) غالبا مايصبحون معارضين أو مكتئبين.

تنظيم الوقت والافكار :

  1. استعن بالساعة المنبهة لتذكيرك بالبدء بأعمالك أو لإنهائها.
  2. استعمل جدول يومي روتيني للقيام باعمالك مع مراعاة الأولوية , سيساعدك ذلك على تجنب النسيان.
  3. استخدم الاوقات التي يقل فيها الناس من حولك لإنهاء أعمالك التي تحتاج تركيز أكثر.
  4. استعمل المفكرة لتسجل فيها مهامك.
  5. يمكنك تبسيط المهام الكبيرة بتقسيمها إلى خطوات معدودة.
  6. كافئ نفسك عند الانتهاء من مهامك.

 

تنظيم المكان والعمل :

  1. لا تترك الأوراق مبعثرة دون ترتيب.
  2. تخصيص أماكن معينة لتخزين الأوراق والأشياء مثل الملفات والأدراج.

 للتقليل من سهولة التشتت :

  1. ابحث عن بيئة مناسبة للقيام بأعمالك مثل أن تبقى منفردا ( بيئة هادئة ) أو أن تفضل العمل مع الآخرين.
  2. قلل من المؤثرات الصوتية المزعجة باستعمال سدادات الإذن وإغلاق الأبواب.
  3. ابتعد عن المؤثرات المرئية التي قد تشتت الذهن مثل التلفاز و الكمبيوتر.

 

للتقليل من الملل والضجر:

  1. مارس الأنشطة الرياضية في أوقات الفراغ.
  2. أدخل الاستراحات القصيرة أثناء جدولك اليومي وفي العمل.
  3. قم بالكتابة أو الرسم وتنمية مواهبك.

 

لتحسين التنظيم المالي:

  1. ضع ميزانية مالية مناسبة لك واتبعها.
  2. استعمل طريقة الدفع النقدي بدل من الاعتماد على البطاقة البنكية لتفادي الاندفاع الشرائي.
  3. ضع خطة مالية مستقبلية على النفقات.
  4. قلل من الإندفاعية الشرائية بأن تسأل نفسك ( هل احتاج لهذا ؟ وهل أقدر على شرائه ؟ ).
  5. ضع قائمة التسوق قبل الذهاب للشراء.
  6. استعمل جدول لمراقبة الاستهلاك اليومي والادخار.

 

الانتباه لقيادة السيارة:

  1. اجعل قيادتك ضمن حدود السرعة المسموح بها واحترم إشارات المرور.
  2. تجنب القيام بعمل آخر أثناء القيادة مثل التحدث عبر الهاتف المحمول.
  3. اطلب من المرافقين لك عدم تشتيت انتباهك أثناء القيادة.

 

 تنظيم حياتك وتبسيطها:

1- قم بتوزيع أعمال المنزل على أفراد العائلة بشكل مناسب.

2- يمكن الإستعانة بمختصين للمساعدة في القيام ببعض الأعمال.

3- تحكم بعواطفك وتغلب عليها بإعطاء نفسك وقت للراحة عند الشعور بالغضب.

4- أخبر الآخرين بأنك مصاب بفرط الحركة وتشتت الإنتباه للقيام بمساعدتك في :

– استعمال وسائل مرئية وسمعية لجذب انتباهك في الصفوف التعليمية.

– استعمال جمل قصيرة عند التحدث معك.

– أرسل رسائل مكتوبة بدل من ايصالها عن طريق التحدث بالهاتف.

 

تخفيف الضغوط النفسية والإجهاد:

  1.  حاول إيجاد مصادر الضغوط النفسية لتجنبها.
  2.  بعد معرفة مصدرها يمكنك اختيار أحد الحلول المقترحة وتقييم أثر هذا الحل.
  3.  التشخيص بحد ذاته يساعد على تعزيز الثقة بالنفس و ذلك عن طريق فهم سبب المشاكل التي يعانون منها لمدة طويلة.

 

  

Updated: 5 نوفمبر 2014 by