العلاج التربوي

يتطلب العلاج التربوي التعاون المكثف بين الأهل و المدرسة لعمل التغيرات المطلوبة ليصبح الطفل ناضج أكاديميا، فالأطفال المصابون بالاضطراب لديهم مشكلات في المدرسة نتيجة لما يعانون من صعوبات في القيام بالأعمال التي تحتاج إلى تركيز، أو تذكير أو تخطيط أو تنظيم، و هذا يؤدي إلى ضعف في الأداء الأكاديمي و الاجتماعي في المنزل و المدرسة و المجتمع. لذلك من الضروري تقوية علاقة المعلم بالطلاب المصابين بالاضطراب و الاهتمام بهم، كما ينبغي عليه التواصل مع الأساتذة الآخرين و أهالي الطلاب للتنسيق معهم و مساعدة هذه الفئة من الطلاب قدر الإمكان.

ويتضمن العلاج التربوي تكيف أو تعديل للمنهج و الخطة الدراسية أو البيئة الصفية بطريقة تلاءم قدرات  و احتياجات الطالب المختلفة . و يشمل هذا التكيف : المواد الدراسية ، البيئة الصفية ، طريقة التدريس ، الواجبات المدرسية ، التقييم و الدراجات ، الاختبارات.

 

أهمية التواصل مع المدرسة

يعتبر التواصل بين البيت و المدرسة ضروريا لنجاح أطفال افتا أكاديميا . فالمدرسة التي تشترك مع أسرة الطفل و تعمل على توعية الأبوين و تزويدهم بكل ما يتعلق بأبنائهم من معلومات .

ويكون الاتصال بين البيت و المدرسة بطرق شتى:

  •  التقارير الأسبوعية :  يقوم برصد هذه التقارير الآباء و المدرسين معا، و لها تأثير فعال مع أطفال افتا.
  •  التقارير اليومية : ممكن أن تكون ذات أهمية لطفل افتا
  • خطوط مباشرة: و هي أرقام هواتف خاصة بالمدرسة يقوم كل مدرس بتسجيل الواجب اليومي المطلوب يوميا، و يقوم الطالب بالاتصال بأحد هذه الأرقام للحصول على الواجب المطلوب لذلك اليوم. و هذه الطريقة  مفيدة لأطفال افتا خاصة في حالة نسيانهم تدوين الواجبات المنزلية المطلوبة في المدرسة.
  • الموقع الإلكتروني للمعلم: يقوم المعلم بتصميم موقع إلكتروني خاص به و يضع عليه الواجبات المنزلية المطلوبة من الطلاب يوميا.
  • الرسائل الإلكترونية: يمكن للمعلم أن يرسل رسائل إلكترونية للآباء لإحاطتهم علما إذا كان أبناءهم قد أكملوا الواجبات و سلموها للمدرس أو في حالة حاجة الواجب إلى تعديل . و بهذه الطريقة يمكن للآباء التواصل مع المدرسين للاستفسار عن أي معلومات عن أبنائهم في المدرسة ، و ما على المدرس إلا الرد على رسائل الآباء.

الهدف من العلاج التربوي 

دعم الطفل إلى الوصول إلى أقصى قدراته الأكاديمية والاجتماعية من خلال استراتيجيات تربوية فعالة.

ثلاث محاور أساسية  تؤثر على تعامل المعلم مع الطالب ذو افتا و هذه المحاور تشمل:

  1. مدى معرفة المعلم بالاضطراب.
  2. شخصية المعلم.
  3. أسلوب التدريس.

1. مدى معرفة المعلم بالاضطراب:

معرفة المعلم بالاضطراب تعد أهم المحاور لأن فهم سلوك الأطفال ذوو افتا ضروري جدا عند التعامل معه.

مثل عدم إتمام المهام أو إنجازها بنفس المستوى في كل مرة من الصفات الملازمة للأطفال ذوو افتا… فالتلميذ قد ينجز مهمة  في يوم و لا ينجزها في اليوم الذي يليه .

 

2. صفات المعلم الشخصية

الصفات الشخصية للمعلم عامل  مهم في التعامل مع الطلبة ذوو افتا

  • إن أكثر الصفات تأثيرا هي المرونة , فعندما يكون لدى المعلم توجه للتعديل والتغيير في التعامل مع المشكلات الصفية و السلوكيات المختلفة مع التلاميذ ذوي افتا فإنه حتما سيواجه النجاح في التغلب على هذه السلوكيات .

من الصفات الهامة أيضا : مدى حساسية المعلم فالتلميذ ذوي افتا غالبا ما يستشعر أنه بشكل أو بآخر مختلف عن بقية التلاميذ.

3. أسلوب التدريس:

  • الأسلوب السريع في التدريس و المرور على الأنشطة و الواجبات بشكل سريع، و غالبا لا يشعر المعلمين بذلك.
  • قصور عام في تنظيم تقديم المادة العلمية.
  • قصور عام في الانتباه للتلاميذ الهادئين  الذين لا يحاولون المشاركة أو جذب انتباه المعلم، علماً بأن المعلم لا يستطيع بالتأكيد أن يتجاهل التلاميذ المزعجين كثيري الحركة.

بعض النصائح لجعل الفصل بيئة مناسبة

  • محاولة إبعاد الطالب عن المؤثرات الخارجية ( إيجاد مكان هادئ ومنظم  )
  • وضع لائحة بالتصرفات المقبولة والمرفوضة ولائحة القوانين والعقوبات .
  • الاستعانة بالبرامج الحاسوبية في بناء المهارات.
  • وضع سبورة مصغرة خاصة بالواجبات المدرسية.
  • توفير الإضاءة الجيدة ودرجة الحرارة الملائمة.
  • التقليل من كمية المشتتات البصرية.
  • اختيار مكان مناسب للطالب ( للقدوة الحسنة والمساعدة على التركيز ).
  • ربط المعلومة بشيء يسهل حفظه

الواجبات والامتحانات

  • لابد أن تكون الواجبات المنزلية مراجعة لما تم شرحه للطالب.
  • عدم إعطاء الواجبات المنزلية على هيئة عقاب لمن أساء التصرف.
  • التأكد من شرح الواجب المنزلي وإعطاء التوجيهات الواضحة.
  • التقليل من كمية الواجبات.
  • الاتفاق مع الأهل على الواجبات.
  • السماح للطالب بالإجابة الشفهية.
  • المراجعة ثم المراجعة ثم المراجعة قبل الاختبار.
  • يجب أن تكون أسئلة الاختبار سهلة القراءة وتحتاج إلى إجابات قصيرة.
  • التقليل من درجة الاختبار بأخذ متوسط ثلاث اختبارات دورية للطلاب.
  • التأكد من فهم الطالب واستيعابه للسؤال جيداً
  • إعطاء الطلاب الوقت الكافي لحل الأسئلة والتذكير بالوقت قبل انتهاء المدة بعشر دقائق.

أنواع المحفزات

المحفزات الاجتماعية

  • الثناء اللفظي للطالب.
  • الثناء والمديح المكتوب أثناء الفصل وإرسالها إلى الأهل في المنزل.
  • الاتصال الهاتفي مع الأهل.
  • الطلب من الطلاب الآخرين بالتصفيق للطالب.
  • التواصل مع التلميذ باللمس ( الحضن، الربت على الكتف( .

المحفزات العلمية

  • الإشراف وتعليم الطلبة في المراحل الأصغر.
  • إعطاء مدة أطول للفسحة ( قبل الطلبة بخمس دقائق ) .
  • الوقوف في بداية طابور الانصراف.
  • الانصراف مبكرا بدقيقة أو دقيقتين.
  • تقليل كمية الواجب المنزلي أو الإعفاء منه.
  • الحصول على بعض الامتيازات كتسجيل الحضور في الفصل أو إيصال بعض الأوراق للإدارة.
  • إعطاء درجات إضافية للسلوك.
  • إلغاء علامة سيئة من سجلات الواجبات اليومية.
  • تقديم المكافآت والشهادات .
  • توفير وقت فراغ أو وقت مخصص لإنجاز الواجبات في الفصل.

المحفزات المادية

  • المستلزمات المدرسية ( أقلام الرصاص المساحات ).
  • بعض الأطعمة الصحية كالفاكهة أوالعصائر .
  • المجلات أو الكتب.
  • نقاط تستبدل بمبالغ نقدية.
  • الملصقات.
  •  كروت المداولة لبعض لاعبي الرياضة أو الأبطال المحبوبين من قبل الأطفال.
  • ألعاب صغيرة (برجون/ سيارة/ دمية/ صلصال ).

نصائح مفيدة…

  • اطلب العون والمساعدة فلا يوجد أحد قادر على معرفة كل شيء
  • لا تنس أن تتواصل مع زملائك في المدرسة والمشرفين للتوصل إلى أفضل السبل لدعم هؤلاء الطلاب
  • تواصل مع الأهل  واعمل معهم على تكوين فريق لدعم الطالب.
  • لا تستمع للأساتذة السابقين الذين يحاولون تصوير الطالب بصورة سلبية….أعط الطالب فرصة وتوقع الأفضل
  • لا تنس الطالب الذي يجلس دائما في الخلف والذي قد تمر عليه السنةالدراسية ببساطة دون مشاركة فهؤلاء الطلاب هم الأكثر حاجة لدعمك وتدخلك.
  • التغيير والتعديل على الامتحانات والتقييم
  • تجنب إعطاء الاختبارات التي تكتب بخط اليد
  • قم بإعطاء التلاميذ أمثلة لمختلف أنواع أسئلة الاختبارات
  • توفير مساحة كافية للحل في الاختبار.
  • قم بتكبير خط الطباعة
  • علم الطلاب استراتيجيات ومهارات القيام بمختلف أنواع الاختباراتصح/خطأالخيارات المتعددة،املأ  الفراغات
  • قم بتجربة جميع طرق الاختبار مشاركة ومناقشة “استراتيجيات إجراء الاختبار
  • قم بقراءة أسئلة الاختبار على التلاميذ
  • قم بقراءة الأسئلة مجدداً للطلاب الذين يحتاجون لإيضاحات إَضافية
  • قم بتقسيم الاختبار لعدة أجزاء والقيام بها في أيام مختلفة بدلا من اختبرا واحد طويل.
  • قم بإجراء الاختبارات المتكررة والقصيرة للوحدة الدراسية،وقم بالمراجعة في اليوم التالي لإن ذلك يساعد على تحسين فهم الطلاب للمادة.
  • ممكن إجراء الاختبار للطالب منفرداً أو في مجموعة صغيرة بإشراف مدرس التعليم الخاص.
  • خصص بعض الاختبارات التي يتم أخذها وانجازها في المنزل للتمرين وكسر الروتين.
  • لا تحاسب على الأخطاء الإملائية أو النحوية في الاختبارات التي تعتمد على قياس مدى الإلمام بالمحتوى
  • في مادة الإملاء قم بإعطاء عدد أقل من الكلمات للطلاب الذين يعانون من صعوبات إملائية.
  • تعاون مع الأهل والمدرسين الخصوصيين للتدريب على الاختبارات في المنزل.
  • تعاون مع معلم صعوبات التعلم لكتابة أسئلة الاختبارات المعدلة عند الحاجة.
  • السماح للطلاب باستخدام الآلة الحاسبة وجداول الضرب في اختبار الرياضيات الخاصة بمهارات حل المسائل وليس للحساب.
  • في حال صعوبات الكتابة أو ضعف الخط يسمح للطالب باستخدام جهاز الحاسب الآلي للكتابة.
  • شجع التلاميذ على مراجعة إجاباتهم مرتين وثلاث مرات للتحقق من وجود أي أخطاء
  • قم بالثناء والتشجيع على طول الخط لأن هؤلاء الطلاب ثقتهم بأنفسهم ضعيفة معظم الأحيان
  • قم بمراجعة نموذج الاختبار لبعض الطلاب في حالة الحاجة (مثل تقليل عدد العناصر المكتوبة في الصفحة تكبير الخط، زيادة المسافة بين العناصر المكتوبة

استراتيجيات افتا والمدرسة

ما يحتاجه طلبة ذوي افتا

  • فصل مرتب و منظم يبعث على البهجه والسرور.
  • المعلم العادل والمنصف الذي يعاملهم بحكمة ومسؤولية ويكون لهم خير قدوة.
  • أن يعاملوا باحترام وخصوصية وأن لايهانوا أمام زملائهم.
  • أن تسمع كلمتهم و أن يعطى لهم حرية التعبير .
  • الدعم الدائم والتشجيع المستمر
  • تنظيم عملهم و مهامهم
  • جدولة لأعمالهم اليومية
  • للمدرسين العمليين والذين يتمتعون بالمرونة وحس الفكاهة وحب الابداع.

استراتيجيات تنظيمية فعالة

  • المحافظة على الفصل منظما ومرتبا طوال الوقت .
  • وضع لائحة واضحة و دائمة في الصف .
  • مراجعة لائحة الأنظمة مع الطلبة باستمرار.
  • وضع عقوبات واضحة وصريحة في حال مخالفة القوانين وتطبيقها بشكل ثابت و بدون استثناءات.
  • تحديد السلوكيات المقبولة والسلوكيات الأخرى التي لا تناسب الصف.
  • الاشارة و الثناء على السلوك الجيد أمام الطلبة.
  • الاتفاق مع الطالب على اشارات أو علامات معينة لتذكيره عند قيامه بسلوك غير لائق لتجنب جرح مشاعره أمام بقية زملائه.
  • اختيار بعض الحوافز الإيجابية واستخدامها باستمرار: كالمكافئآت  والامتيازات التي بامكان الطالب الحصول عليها بشكل مباشر وفوري في حال السلوك الحسن.
  • إقامة  قنوات اتصال مع الأهل و بناء جسور تواصل معهم  باستمرار.
  • استخدام اسلوب الثناء والمديح أكثر من أسلوب التوبيخ التهديد.
  • تجاهل السلوك الخاطئ البسيط أو العفوي.
  • حاول مفاجئتهم دائما إن أحسنوا التصرف.

استراتيجيات بيئية

  • حدد موقع الطفل في مقدمة الصف.
  • اجعله بجوار طالب مثالي و هادئ و عالي التركيز.
  • ابعده عن المقاعد المجاوره لمشتتات الصوت  كصوت المكيف أو النافذة.
  • التنقل في الفصل أثناء الشرح لجذب الانتباه.
  • جذب انتباه الطالب بوضع اليد على كتفه أو لمس الرأس.
  • التواصل البصري مع الطالب من أهم العناصر الايجابية التي تمكن الطالب من التقدم .

بعض التعديلات للواجبات المنزلية

  • التقليل من كمية الواجبات المنزلية.
  • التقليل من المهام التي تحتاج ورقة وقلم.
  • السماح لهم بالإجابة غير الكتابية ( رسم , شفوي ).
  • التقليل من الكتابة الصفية ( الملخص من السبورة ).
  • زيادة الوقت المطلوب لإنجاز المهام.
  • إتاحة فرصة لمساعدة المدرسة في حل الواجبات المنزلية.
  • تكبير خط الكتابة وزيادة الوضوح.
  • جعل التعليمات واضحة ومبسطة.

بعض التعديلات لأدوات التدريس

  • القيام بطي الصفحات الغير مستخدمة أو تغطية التمارين الغير مطلوبة حاليا للحد من التشتت.
  • استخدام الأقلام الملونة لتحديد وتخطيط الأجزاء المهمة.
  • الكتابة بخط كبير وواضح على السبورة.
  • استخدام المجسمات والوسائل التعليمية.
  • اطلاع الطلاب على خطة اليوم الدراسية.

  

Updated: 4 يونيو 2014 by